الأربعاء, 09 تشرين1/أكتوير 2019 12:14

وفد جامعة سيدني يزور جامعة الأميرة سمية للتكنولوجيا

محليات الاخباري

 

بهدف بحث سبل التعاون الأكاديمي والبحثي في مجالات علم الحاسوب، استقبل رئيس جامعة الأميرة سمية للتكنولوجيا الأستاذ الدكتور مشهور الرفاعي وفداً من جامعة سيدني الأسترالية، برئاسة مدير المشاريع الدولية فيها البروفيسور جوسيه بون، يرافقه المدير الإقليمي  فراس سلان، وممثل السفارة الأسترالية في عمان.

       وقال الرفاعي إن الجامعة تركز على البعد الدولي في مجالات الأبحاث العلمية، والتبادل الطلابي من خلال اتفاقيات أبرمتها مع جامعات في العالم، ومن خلال برامج مشتركة مع أخرى أمريكية وأوروبية، إضافة إلى مشاركتها في 40 مشروعاً أوروبياً، و قيادتها لـ 5 منها.

     واستعرض الرفاعي مسيرة الجامعة، وأبرز انجازاتها، وبرامجها الفريدة على مستوى المنطقة، وما حققته من انجازات والمكانة الرفيعة التي أحرزتها محليا ودوليا، مؤكداً إمكانية التعاون بين الجامعتين على مستوى برنامج الدكتوراة والبحث العلمي.

       من جانبه استعرض البروفيسور بون، مسيرة جامعة سيدني، وتخصصاتها المطروحة، ومجالات التعاون المقترح بين الجامعتين. مؤكدا أن الجامعة تسعى إلى تخريج طلاب يخلقون العمل، حيث أنهم الأوائل في العالم الذين قاموا بتطوير برنامج البكالوريوس، بحيث يستطيع الطالب اختيار تخصص رئيسي وآخر فرعي في كليات مختلفة تماماً، حتى يتخرج ولديه الالمام الكافي بموضوعين. مما يزيد من فرص توظيفه ونجاحه في حياته.

   وبدوره أبدى سلان، الرغبة في مشاركة جامعة الأميرة سمية للتكنولوجيا التحضير لمؤتمرات، وعقد ورش عمل حول مواضيع الذكاء الصناعي وأمن الحاسوب.

      وجدير بالذكر أن جامعة سيدني شاملة تحوي معظم التخصصات، وهي أقدم كلية في أستراليا، تأسست عام 1850، وأحدثت تطوراً كبيراً منذ 2008 في مجال البيانات الضخمة، والأمن السيبراني، وتحتل المرتبة الأولى محليا و42 عالميا.