الإثنين, 14 تشرين1/أكتوير 2019 12:54

"أبوغزاله": صممنا وصنعنا منتجات تاج تيك (لابتوب وتابليت) بأعلى المستويات وأفضل الأسعار

خلال أعمال "الكونجرس الدولي للمسؤولية المجتمعية" في المغرب

"أبوغزاله": صممنا وصنعنا منتجات تاج تيك (لابتوب وتابليت) بأعلى المستويات وأفضل الأسعار

 

محليات الاخباري 

 

أكد سعادة الدكتور طلال أبوغزاله أن المسؤولية المجتمعية ليست تقديم مساعدات فحسب، وإنما تشمل مسارا آخر موازٍ، هو تقديم برامج بناء القدرات لتمكين أبناء المجتمع من الاستغناء عن المساعدات.

جاء ذلك خلال الكلمة الإفتتاحية الرئيسية كضيف شرف لفعاليات الكونجرس الدولي للمسؤولية المجتمعية لعام 2019 في العاصمة المغربية الرباط تحت شعار "أخلاقيات الأعمال والمسؤولية المجتمعية "تجارب دولية في تعزيز التنافسية"، والتي عقدت برعاية دولة الدكتور سعد الدين العثماني رئيس حكومة المملكة المغربية.

 

وبين أن طلال أبوغزاله فاونديشن (تاج فاونديشن) انتهجت المسار الثاني وقامت بإطلاق وإدارة وتمويل ما يزيد عن خمسين برنامجاً لبناء القدرات قدمتها لعشرات الملايين من أبناء المجتمع، مضيفا أنها تبنّت مجموعة من المبادرات ضمن قيم المسؤولية الاجتماعية التي تؤمن بها، والهادفة إلى تنمية المجتمع، خصوصاً في المناطق ذات العبء الأكبر من مشكلتي الفقر والبطالة.

 

وأشار إلى أن آخر مبادرات (تاج فاونديشن) هي دعم "طلال أبوغزاله للتقنية" التي أطلقت مؤخرا أول منتجاتها من الأجهزة اللوحية والكمبيوترات المحمولة، التي تنتج بأعلى المواصفات وبأفضل الأسعار التنافسية لأنه تم تخصيص دعم من "طلال أبوغزاله فاونديشن".

 

وقال أبوغزاله "ليس هناك من يستغني عن الجهاز اللوحي أو اللابتوب، وهي صناعة ليس بينها أي شركة أو صناعة عربية"، مبينا أن "طلال أبوغزاله للتقنية أطلقت منتجاتها التي تم تصميمها وصناعتها وإنتاجها عربياً وبأعلى المواصفات الدولية التي تفوق منتجات أكبر الشركات العالمية المعروفة.

 

وأشار أبوغزاله إلى أن (تاج فاونديشن) التي تأسست لخدمة المجتمع والتي تمولها كاملا وذاتيا طلال أبوغزاله العالمية من خلال تخصيص 50% من أرباحها السنوية اليها، رؤيتها أن كل مؤسسة أعمال تدين بالفضل للمجتمع بالنجاحات والأرباح التي تحققها، مؤكدا أن تجارب هذه المؤسسة أثبتت أن أداء الواجب تجاه المجتمع يقابله المجتمع بالمزيد من العطاء.

 

يشار إلى أن فعاليات الكونجرس الدولي تأتي بتنظيم من الشبكة الإقليمية للمسؤولية الاجتماعية، عضو برنامج الأمم المتحدة للإنفاق العالمي.