الجمعة, 21 شباط/فبراير 2020 11:15

مطالب بتأهيل البنية التحتية السياحية في عجلون

محليات الاخباري

 

طالب عدد من ابناء محافظة عجلون الجهات المعنية بضرورة توفير البنية التحتية في العديد من المواقع السياحية من اجل تنشيط الحركة السياحية وزيادة اقبال المتنزهين والزوار.
واشاروا الى اهمية إيلاء قطاع السياحة في المحافظة اهتماما ودعما كبيرا وخصوصا ان الخدمات المقدمة لهذا القطاع ما زالت دون المستوى المطلوب ولم يحقق تنمية حقيقية تنعكس على المجتمع المحلي.
وبينوا انه على الرغم مما تتمتع به المحافظة من ميزات نسبية طبيعية الا انها غير مؤهلة وتفتقر لمقومات الجذب من مرافق عامة ووحدات صحية الامر الذي يستدعي العمل على تطوير هذه الخدمات خصوصا ان عجلون مقبلة على مشروع التلفريك الذي من المتوقع ان يحقق نهضة تنموية ويوفر العديد من فرص العمل .
وقال رئيس مجلس المحافظه عمر المومني ان تخفيض موازنة المجلس الى 8 ملايين يحد من التنمية، مبينا ان قطاع السياحة كان مخصصا له مبلغ 740 الف دينار وبعد التخفيض اصبح 60 الف دينار وهذا المبلغ لا يكفي للنهوض بالقطاع السياحي حيث سيصار الى تشكيل لجنة لدراسة امكانية اجراء مناقلات .
وبين إن قطاع السياحة يحتاج إلى المزيد من المخصصات لتطوير البنية التحتية لا سيما وأن المحافظة مقبلة على عدد من المشاريع التنموية السياحية، مبينا ان هناك عدة تحديات تواجه القطاع السياحي في المحافظة ومنها ضعف جاهزية المواقع الأثرية التاريخية من ناحية الصيانة والترميم وتراكم النفايات في مواقع التنزه وعدم جاهزية البنى التحتية وافتقارها للطرق الواسعة والمشاريع الاستثمارية الكبرى التي تتطلب وجود مخصصات كافية.
--(بترا)