الخميس, 30 تموز/يوليو 2020 17:31

امريكا :تعزيز القوات الفدرالية بثلاث مدن امريكية بسبب ارتفاع نسبة الاجرام فيها

محليات الاخباري

 

أعلنت إدارة الرئيس الأمريكي، دونالد ترمب مساء امس الأربعاء، عن إرسال عناصر أمن فدراليين إلى ثلاث مدن أمريكية جديدة وذلك بسبب ارتفاع نسبة الاجرام فيها .
وقال وزير العدل الامريكي بيل بار ان مدن كليفلاند وديترويت وميلووكي التي يحكمها ديمقراطيون تشهد زيادة مقلقة بالجرائم العنيفة، وبخاصة جرائم القتل، مشيرا انه لابد من تعزيز الأمن هناك.
من جهة أخرى، أعلنت كايت براون الحاكمة الديمقراطية لولاية أوريغن مساء الأربعاء، أن حكومة ترامب وافقت على سحب تدريجي اعتبارا من 30 تموز لعناصر الأمن الفدراليين من بورتلاند.
وجاء في بيان: "بعد مباحثات مع نائب الرئيس ومسؤولين في الإدارة وافقت الحكومة الفدرالية على طلبي وستبدأ بسحب عناصرها الأمنية المكثفة من بورتلاند".
وفي موازاة هذا التدخل المثير للجدل في بورتلاند، نفذت الإدارة الجمهورية عمليات بعدة مدن ديمقراطية تشهد زيادة لأعمال العنف بالأسلحة النارية ككنساس وشيكاغو.
وسيشمل هذا الاجراء المدن الصناعية الثلاث الكبرى بمنطقة البحيرات الكبرى، حيث سيرسل نحو مئة عنصر أمن فدرالي في الأسابيع المقبلة وفقا للوزارة التي تشير إلى زيادة نسبة جرائم القتل بنسبة 13 بالمئة في كليفلاند، و31 بالمئة في ديترويت، و85 بالمئة في ميلووكي، منذ مطلع العام.
--(بترا)